• الصلاة القادمة

    الظهر 18:13

 
news Image
Oct 15 20 at 07:54 PM

أنهت أسرة مريم محمد المعروفة إعلامية باسم فتاة المعادي، مراسم دفنها فى مقابر العائلة بمركز بلبيس في جو يسوده الحزن و الأسى، ووصل الجثمان مع عدد كبير من أصدقاء وأقارب المجني عليها، للمشاركة في إلقاء نظرة الوداع الأخيرة عليها بعد أداء صلاة الجنازة عليها بمسجد السيدة نفيسة، لدفنها بمقابر النور، بطريق بلبيس الصحراوي.

وذكرت النيابة العامة في بيان سابق لها مساء أمس، أنّها تباشر التحقيقات في حادث أودى بحياة فتاة بحي المعادي، حيث تلقت بلاغًا من غرفة عمليات النجدة بقسم شرطة المعادي، بوفاة المجني عليها "مريم" البالغة من العمر 24 عامًا بحي المعادي، وأنّ شاهدًا قد أبلغ الشرطة برؤيته سيارة (ميكروباص بيضاء اللون) يستقلُّها اثنان، انتزع مُرافِق سائقِها حقيبةَ المجني عليها منها، ما أدى إلى اصطدامها بسيارة متوقفة ومن ثم وفاتها.

أضف تعليقك